«مازيراتي» تتعاون مع «أكسنتشر» لتحسين تجربة العملاء

أعلنت أكسنتشر أن شركة مازيراتي لصناعة السيارات الفاخرة قد عيّنت شركة «أكسنتشر إنتراكتيف» لمساعدتها على تحسين تجربة عملاء مازيراتي الشاملة عبر جميع الأقنية الرقمية، بهدف زيادة مبيعاتها العالمية، وإضافة القيمة لعلامتها التجارية، وتعزيز سمعة مازيراتي حول العالم.

وباعتبارها الوكالة المسؤولة عن التجربة الرقمية لشركة مازيراتي عالمياً، سوف تتولى «أكسنتشر إنتراكتيف» وضع الاستراتيجية الرقمية للعلامة التجارية، وكذلك الإعلانات الرقمية، وإنتاج المحتوى الرقمي، وإدارة الحملات، وخدمات تحليل البيانات. وستعمل أكسنتشر إنتراكتيف أيضاً على زيادة استثمارات مازيراتي في مجال تعزيز وإثراء التجربة الشاملة للعملاء، مع الحفاظ على ما تمتاز به هذه العلامة التجارية من رقي وأناقة.

وشهدت مبيعات «مازيراتي» نمواً ملحوظاً خلال السنوات الخمس الماضية، مدفوعاً بالنجاح الذي حققته عبر خط إنتاجها، ويشمل ذلك النمو الواضح لطرازات «كوارتربورتي» و«جيبلي» و«ليفانتي» الجديدة. وستسهم خبرة «أكسنتشر إنتراكتيف» الواسعة في إدخال قدرات التسويق الإبداعية الشاملة القائمة على البيانات، والتحليلات الرقمية، وإدارة الأداء الرقمي ضمن الأعمال الأساسية لشركة «مازيراتي»، فضلاً عن تحسينها بما يمكّن جميع أقسام الشركة من التركيز بشكل أكبر على العملاء، وليس فقط قسم المبيعات أو خدمة العملاء. وفيما بعد، ستعمل «أكسنتشر إنترأكتيف» على تصميم محتوى رقمي وإعلانات جديدة مخصّصة، بهدف التفاعل والمشاركة لتلبية متطلبات العملاء الحاليين والمحتملين، بالإضافة إلى تقديم دراسات واستنتاجات معمقة تستفيد منها «مازيراتي»، وتحسين التجربة المخصّصة لكلّ عميل.

وقال جاكوب نيوبورغ، رئيس التسويق في مازيراتي: «نؤكد على مواصلة التزامنا بتطوير جميع القنوات التي نتفاعل من خلالها مع عملائنا الحاليين والمحتملين. إن توفير تجربة عالية الجودة يسهم في تعزيز علاقاتنا مع العملاء، لذلك فإننا نرغب بالتفاعل معهم عبر جميع القنوات المتاحة، بدءاً من وسائل الإعلام وحتى ما بعد البيع باستخدام أساليب أكثر فعالية. وعليه، وقع الاختيار على أكسنتشر إنترأكتيف نظراً لقدراتها الشاملة على إدارة نقاط اتصالنا مع العملاء، بطريقة تتيح لنا تقديم تجارب متميزة تسهم بإقامة تفاعلات منسجمة وسلسة مع عملائنا المميزين».

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here