«أدنوك» تستثمر 11.4 ملياراً لتعزيز مرونة مصفاة الرويس

أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» أمس، عن عزمها استثمار3.1 مليارات دولار (11.4 مليار درهم) في مشروع لتعزيز مرونة تكرير النفط الخام في مصفاة الرويس المملوكة من قبلها.

ويُمثل الإعلان عن «مشروع تعزيز مرونة عمليات تكرير النفط الخام» خطوة مهمة أخرى فيما تمضي أدنوك قدماً في تنفيذ استراتيجيتها للغاز والتكرير والبتروكيماويات والتي تهدف لزيادة هامش الربحية في مجال عمليات تكرير النفط من خلال تعزيز المرونة في الأصول التشغيلية مدعومة بمبادرات قوية لتسويق النفط الخام والمنتجات.

ويأتي الإعلان عن المشروع في أعقاب ترسية عقد الأعمال الهندسية والمشتريات والإنشاءات الخاص به على ائتلاف يضم شركتي سامسونج الهندسية الكورية و«سي بي آند آي» الهولندية. وتهدف عمليات تعديل المصفاة والتي من المقرر أن تكتمل بنهاية عام 2022 إلى رفع طاقة مجمع مصفاة الرويس غرب على معالجة النفط الخام من إنتاج حقل زاكوم العلوي أو الخامات الأخرى من نفس النوع المتوفرة في الأسواق إلى 420 ألف برميل يومياً بهدف توفير خام مربان والذي يعتبر من الخامات ذات الأسعار العالية في سوق النفط العالمي واستخدامه لأغراض التصدير.

وسيضيف مشروع التعديلات التي تخطط أدنوك لتنفيذه وحدة لإزالة مخلفات الكبريت لتمكين المصفاة من معالجة خام زاكوم العلوي أو ما يشابهه من الخامات التي يتم الحصول عليها من الأسواق. وتستخدم تقنية إزالة مخلفات الكبريت على نطاق واسع في رفع مستوى الزيوت المتوسطة إلى زيوت ثقيلة وتحويل المخلفات إلى وقود لوسائل النقل الصديقة للبيئة، كما تستخدم أيضاً في تحويل المخلفات جزئياً واستخدامها لإنتاج زيت الوقود المنخفض الكبريت والمواد الأولية المعالجة بالهيدروجين.

وتهدف أدنوك من تضمين تعزيز القيمة المحلية المضافة في معايير تقييم العطاءات المقدمة من الشركات إلى زيادة النفقات على البضائع والخدمات المحلية، لدعم التنمية الاجتماعية والاقتصادية، وتحسين جهود نقل المعرفة، وخلق فرص عمل إضافية لمواطني الإمارات.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here