مؤشرات تكشف العبث بماكينات الصراف الآلي

تزايد أعداد مستخدمي بطاقات الدفع الإلكتروني مثل بطاقات الائتمان والاقتراض له آثار جانبية، حيث يستفيد المحتالون ومحترفي اختراق شبكات المعلومات المالية من انتشار استخدام هذه البطاقات، مع تزايد التلاعب بماكينات الصراف الآلي لسرقة أموال العملاء.

هناك 3 مؤشرات يمكن أن تكشف عن تعرض إحدى هذه الماكينات للتلاعب وهي:

قيام الماكينة بالسؤال عن رمز التعريف الشخصي عند فتح الباب الإلكتروني للماكينة. وتستخدم بعض البنوك أنظمة إلكترونية لفتح باب ماكينة الصراف الآلي، والتي تحتاج إلى استخدام البطاقة فقط دون السؤال عن الرقم السري. فإذا سألت الماكينة عن الرقم السري للبطاقة يجب على المستخدم إبلاغ الشرطة فوراً بسبب وجود احتمال تعرض الماكينة للتلاعب والعبث من جانب اللصوص.

إذا طلبت الماكينة إدخال رمز التعريف الشخصي أكثر من مرة من خلال عبارة تقول مثلا “أدخل الرقم السري مرتين”، فهذا يثير الشكوك في احتمال التلاعب بالماكينة.

كما يجب تدقيق النظر في الماكينة من الخارج خاصة إذا كان العميل يستخدمها للمرة الأولى، فإذا اكتشف أي شيء غير معتاد فيها عليه إبلاغ الشرطة.

إذا لم ترد الماكينة البطاقة بعد انتهاء العملية أو فشلها، وإذا لم تخرج الماكينة البطاقة، رغم إدخال رمز التعريف الشخصي الصحيح وأن رصيد حساب المستخدم كاف تماماً لإجراء المعاملة، يجب الاتصال بالبنك فوراً لطلب غلق الحساب.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here